أحمد موسى: محاولات إسرائيل تهجير الفلسطينيين قسرًا إخلال جسيم باتفاقية السلام مع مصر (فيديو)

الفجر إقرأ على الفجر شارك الخبر

في حال واجهت مشكلة في مشاهدة الفيديو، إضغط على الرابط أعلاه للمشاهدة على الموقع الرسمي

قال الإعلامي أحمد موسى، إن ما تقوم به إسرائيل بشأن محاولات تهجير الفلسطينيين إلى سيناء يمثل إخلال جسيم باتفاقية السلام التي عقدت بين مصر وإسرائيل، مشيرًا إلى أن ما يحدث الآن في غزة هو خطر على مصر والأردن.

المساس باتفاقية السلام 

وأضاف "موسى" خلال تقديم برنامجه "على مسئوليتي" المذاع على فضائية "صدى البلد" مساء اليوم الثلاثاء، "في نفس الوقت اللي بيعملوا بنيامين نتنياهو حاليا".

وتابع "ونزوح الفلسطينيين لجنوب غزة، يعني تكدس الفلسطينيين بالجنوب ثم يتم قصفهم، ثم يهرولوا إلى معبر رفح ويقتحموا الحدود، وهذا الأمر يخل باتفاقية السلام".

حماية الأمن القومي المصري 

وأشار إلى إنه رغم الضغوطات والتحديات التي تتعرض لها الدولة، لن تسمح الحكومة بأي ضرر يلحق بالأمن القومي المصري، موضحًا أن الاحتلال يسعى إلى تهجير الفلسطينيين إلى سيناء وتحقيق مخططهم.

وأكد أن مصر قادرة على حماية الأمن القومي من خلال قوة الردع التي تمتلكها القوات المسلحة، مستطردًا “دول طلعوا اتكلموا عن صفقة القرن وإن مصر أخذت فلوس علشان تقبل بوجود الفلسطينيين في سيناء”.

ولفت إلى أن الإعلام المعادي للدولة المصرية يعمل لتحقيق مخطط الكيان الصهيوني من خلال نشر الشائعات وبث الضعف في نفوس الشعب المصريين والتشكيك في القيادة المصرية.

مساعدات وهدنة إنسانية

وأوضح أن مصر قدمت 11200 طن مساعدات طبية وإنسانية لقطاع غزة، وهذا الرقم يمثل 4 أضعاف مما قدمه العالم من مساعدات لغزة، منوهًا إلى أن مصر تقوم بدور كبير من أجل وقف إطلاق النار في غزة.

ولفت أحمد موسى، إلى أن المخابرات العامة المصرية تبذل مجهودا كبيرا من أجل هدنة إنسانية في قطاع غزة، كما أنها تعمل مع المقاومة الفلسطينية من أجل الإفراج عن الأسرى وفق مجموعة من الشروط التي يتم الاتفاق عليها.

الفجر إقرأ على الفجر شارك الخبر

إقرأ أيضا